الراصد القديم

2011/09/21

الغرفة الأولى في المحكمة الدولية تعقد أولى جلساتها بطلب من كاسيزي


تعقد غرفة الدرجة الأولى في المحكمة الدولية في لاهاي اجتماعها الأول الثلاثاء بدعوة من رئيس محكمة الاستئناف القاضي أنطونيو كاسيزي، وفق البرنامج الذي حدده الأخير، وهو البحث في مسائل متنوعة مثل عقد جلسة لمثول المتهمين أمام هذه الغرفة للمرة الأولى إذا كانوا قيد الاحتجاز، والبت في ما إذا كانت المحاكمة الغيابية صحيحة، والفصل في الطلبات الأولية.

وفي هذا السياق , كشف النائب العام التمييزي في لبنان القاضي سعيد ميرزا لصحيفة "الشرق الأوسط" أنه أودع المحكمة الدولية تقريره الشهري عن نتائج البحث عن المتهمين الأربعة بقضية اغتيال الرئيس رفيق الحريري الذي طلبه القاضي أنطونيو كاسيزي.

ورفض ميرزا إعلان مضمون التقرير حفاظا على سرية المراسلات والتعاون القائم بين النيابة العامة التمييزية والمحكمة الدولية.

وأكد ميرزا أن القضاء اللبناني سلّم المحكمة الإثنين ملفات التحقيق الذي أجراه المحققون العدليون في لبنان، حول محاولتي اغتيال الوزيرين مروان حمادة وإلياس المر، وجريمة اغتيال جورج حاوي، مع كل الوثائق والتقارير والمستندات العائدة لها.

وفي هذا السياق , كشفت مصادر للصحيفة أن هذه الملفات التي تسلمها فريق من مكتب المحكمة في بيروت، نقلت الإثنين جواً إلى لاهاي.

إلى ذلك , أكد مصدر قضائي لبناني للصحيفة ان التقرير لا يحمل جديدا عن التقرير السابق، ومفاده أن السلطات اللبنانية لم تلق القبض على أي من المتهمين المذكورين لعدم العثور عليهم حتى الآن .

0 تعليقات:

إرسال تعليق

 
تصميم وتنفيذ الراصد للطباعة والنشر