الراصد القديم

2011/09/26

الثوار الليبيون يدخلون سرت ويستعدون للحسم


القاهرة/طرابلس - د ب أ

أفادت تقارير إخبارية بأن الثوار الليبيين دخلوا مدينة سرت، مسقط رأس العقيد معمر القذافي، من محورين واقتربوا من حسم المعركة مع الموالين للقذافي بعدما باتوا على مسافة مئات الأمتار من قلب المدينة، كما سيطروا في الوقت نفسه على مزيد من المدن في جنوب البلاد.

ونقلت قناة "الجزيرة" عن مراسلها في ليبيا إن الثوار يشنون هجوما عبر الطريق الغربي الساحلي والطريق الجنوبي الصحراوي. وكان الثوار القادمون من مصراتة ومن مدن أخرى في شرق ليبيا وغربها قد سيطروا في وقت سابق على البوابة الشرقية لسرت، التي يقولون إن واحدا على الأقل من أبناء القذافي، هو المعتصم، يقود المقاتلين الموالين لوالده فيها.

ووفقا للجزيرة فقد وصف الاختراق بأنه الأكبر منذ أسبوع حيث تمكنوا من تقريب خط الجبهة خمسة كيلومترات باتجاه وسط المدينة، انطلاقا من مواقعهم السابقة

وأوضح نشطاء على الإنترنت أن هناك انتشارا كثيفا للقناصة الذين يستخدمون الأسلحة الليزرية والكاتمة للصوت فوق المباني داخل سرت وهو ما يشكل عقبة كبيرة أمام الثوار.

وذكر النشطاء أن قوات حلف شمال الأطلسي (ناتو) قصف خلال الساعات الأربعة والعشرين الماضية أماكن استعملت من قبل قوات القذافي لترهيب المواطنين في مدينة سرت، ومن ضمن الأهداف مقر لتخزين الذخيرة ومدفع مضاد للطائرات ومركز للقيادة والسيطرة ومركبتان مدرعتان. وأشاروا إلى أن مواجهات عنيفة في بعض المناطق السكنية وأن الثوار يتجنبون استخدام الأسلحة الثقيلة حفاظا على المدنيين.



0 تعليقات:

إرسال تعليق

 
تصميم وتنفيذ الراصد للطباعة والنشر