الراصد القديم

2011/10/19

نصرالله ينصح جنبلاط بعدم الذهاب بعيداً مع خيار "14 آذار"


كشف مصدر مطلع على مضون اللقاء الذي جمع رئيس جبهة "النضال الوطني" النائب وليد جنبلاط والأمين العام لـ"حزب الله" السيد حسن نصر الله, الأسبوع الماضي، في حديث الى "السياسة" الكويتية، أن "نصر الله جزم خلال اللقاء بأن النظام السوري لن يسقط وأن الأمور ستعود إلى سابق عهدها في ما خص تأثيره في لبنان, وبالتالي نصح جنبلاط الا يذهب بعيداً مع خيار قوى "14 آذار" في المراهنة على سقوط الأسد, وإلا فإن دمشق ستعاقب لاحقاً كل من وقف إلى جانب الثورة السورية".
في المقابل, دافع جنبلاط، بحسب المصدر، عن خيار الشعب السوري مؤكداً أن النظام, وإن نجا من السقوط, إلا أنه ضعف ولن يستعيد مكانته الإقليمية السابقة, ويكفي أنه سيكون ضعيفاً اقتصادياً إلى درجة الإفلاس, ولن تقوم له قائمة من دون دعم دول مجلس التعاون الخليجي, هذا عدا عن الجروح الداخلية العميقة التي أحدثها سقوط آلاف القتلى واعتقال عشرات الآلاف من الشعب السوري على أيدي أجهزته العسكرية والأمنية.
واضاف المصدر أن "جنبلاط فوجئ برد نصر الله الذي أكد أن "حزب الله" اتخذ احتياطاته الكاملة لمواجهة أي تغيير في سوريا". ووفقاً للمصدر, فإن "جنبلاط فهم لماذا ربط نصر الله بين العلاقة معه وبين موضوع التمويل, فرد مؤكداً أن قراره بدعم التمويل داخل الحكومة ثابت مؤكدا أنه سيكون من أشد معارضي المحكمة إذا انتقلت من اتهام أفراد في "حزب الله" إلى اتهام الحزب ككل".

0 تعليقات:

إرسال تعليق

 
تصميم وتنفيذ الراصد للطباعة والنشر