الراصد القديم

2011/10/18

رفض حزب الله المحكمة اجهض ثلاثة صيغ مخارج للتمويـل


اجتاز مجلس النواب محطة انتخابات هيئة مكتبه وتشكيل لجانه التي ابقت القديم على قدمه وملأت بعض الشواغر على عكس مجلس الوزراء الذي يستعد لمواجهة قطوع تمويل المحكمة الدولية الخاصة بلبنان بعد عرض وزير المال محمد الصفدي فذلكة موازنة العام 2012 بعد ظهر اليوم في جلسة تعقد في قصر بعبدا برئاسة رئيس الجمهورية العماد ميشال سليمان.

فقد اعاد المجلس النيابي انتخاب هيئة مكتبة وتشكيل لجانه النيابية من دون تغيير يذكر، اذ اقتصر الامر على ملء الشواغر في العضوية وحل نواب من الكتل نفسها مكان من تم توزيرهم.

ولفت في سياق تبادل المواقع، تنازل رئيس الحكومة نجيب ميقاتي لرئيس الحزب التقدمي الاشتراكي النائب وليد جنبلاط في غير موقع في عضوية اللجان، اذ حل النائب نعمة طعمة محل الوزير احمد كرامي، فيما لوحظ ايضا عودة التناغم بين جنبلاط نفسه والنائب مروان حمادة الذي عاد الى لجنة شؤون المهجرين.

وسجل في سياق الملاحظات ايضا انسحاب النائب عقاب صقر من عضوية كل اللجان التي شارك فيها سابقا.

3 مخارج: ووسط عامل الوقت الضاغط وضرورة استدراك المهل المتبقية على موعد سداد لبنان حصته من موازنة المحكمة والمتأخرات الواجب دفعها قبل نهاية العام، سيتعين على مجلس الوزراء بت موقفه، والا وفي حال لم تفلح اتصالات رئيس الحكومة في توفير المخرج المنشود لاقران الوعود التي أطلقها من أعلى المنابر الدولية بالأفعال فيبدو الاتجاه نحو عدم طرح التمويل على مجلس الوزراء حيث ينتظره السقوط في ضوء المواقف المعلنة للفريق الأكثري ولا سيما « حزب الله » والتيار الوطني الحر.

وفي وقت أعلن الرئيس ميقاتي خلال رعايته حفل انطلاق أعمال « اتحاد رجال الاعمال الشرق أوسطي » في السراي ضرورة ان يحافظ لبنان دوماً على علاقاته الطيبة مع محيطه والمجتمع الدولي الذي هو جزء اساسي منه ، كشفت أوساط سياسية لـ »المركزية » عن ثلاث صيغ طرحت أخيراً لتشكل احداها مخرجاً « لمأزق » التمويل، انهارت كلها بعد رفض « حزب الله » المطلق انطلاقاً من قناعته بأن المحكمة وجدت لاستهداف المقاومة وضربها خدمة لاسرائيل وان الواجب يقتضي تنسيق الجهود لنسفها بدءاً من اسقاط التمويل على رغم القناعة الراسخة بأن هذا الاستحقاق لا يوقف مسار وعمل المحكمة التي تتجه وفق معلومات « المركزية » الى اصدار قرارها الظني في ملفات محاولتي اغتيال الوزيرين السابقين مروان حمادة والياس المر واغتيال جورج حاوي مطلع شهر كانون الاول المقبل، مرفقا بأسماء المتهمين، وهو امر يدفع عمليا حزب الله وفق ما ترى اوساط سياسية الى ممارسة المزيد من التحفظ ووضع كل العصي المتوافرة في دواليب تقدم عمل المحكمة.

اشارات اقليمية: الا ان تحفظات حزب الله الواسعة لا تبدو منسحبة، وفق الاوساط المشار اليها، على قوى سياسية اقليمية معنية بالملف، ذلك ان التمويل يتسم بأبعاد اقليمية وخارجية قد توظف في اللعبة الدولية من خلال اشارات داعمة لتمريره تخفيفا للضغط على حكومة لبنان وبلدان الجوار علها تقرأ ايجابا وتستثمر هدنة في المناخ السياسي المحتقن والثورات المتفجرة عربياً.

اضراب الاساتذة: من جهة ثانية، ينفذ المعلمون في المدارس الرسمية والخاصة اضرابا يوم غد رفضا لمرسوم تصحيح الاجور ويعتصمون امام السراي الحكومي مطالبين بمعالجة الوضع، فيما اعلن امين عام المدارس الكاثوليكية الاب مروان تابت عدم التزام معظم المدارس بالاضراب وفتح ابوابها في شكل طبيعي.

0 تعليقات:

إرسال تعليق

 
تصميم وتنفيذ الراصد للطباعة والنشر