الراصد القديم

2011/10/11

المجلس الانتقالي الليبي يعترف بالمجلس الوطني السوري


طرابلس - د.ب.أ:

قرر المجلس الانتقالي الوطني الليبي الاعتراف بالمجلس الوطني السوري، وقال موسى الكوني عضو المجلس الانتقالي عن الطوارق في مؤتمر صحفي عقده في طرابلس عقب اجتماع للمجلس الانتقالي اليوم الاثنين إن المجلس قرر في اجتماعه اليوم "الاعتراف بالمجلس الوطني السوري"، وأضاف أن المجلس قرر كذلك "إغلاق السفارة السورية في ليبيا".


كان المجلس السوري قد أعرب عن رغبته في القيام بجولة في بعض الدول الأجنبية لانتزاع الاعتراف به كممثل وحيد للشعب السوري، وتأسس المجلس الوطني السوري في نهاية سبتمبر في اسطنبول وضم للمرة الأولى جميع التيارات السياسية لا سيما لجان التنسيق المحلية التي تشرف على التظاهرات والليبراليين وجماعة الإخوان المسلمين المحظورة منذ فترة طويلة في سورية وكذلك أحزابا كردية وآشوريين.


وفيما يتعلق بمكان وجود العقيد الليبي الهارب معمر القذافي ، قال الكوني "على حد معرفتي لا يمكن أن يكون القذافي إلا بمنطقة المثلث في جنوب غرب ليبيا على الحدود مع تشاد والنيجر لكي يعبر الحدود ويعود مرة أخرى بسلام"، وأضاف أن "هذه المنطقة خارج سيطرة الدول الثلاث"، موضحا أن القذافي يخرج من الأراضي الليبية ويكون داخلها في نفس الوقت، ومنذ أن سيطر الثوار على طرابلس في أغسطس الماضي توارى القذافي عن الأنظار ولم يظهر إلا صوتيا على قناة (الرأي) التي تبث من دمشق.

0 تعليقات:

إرسال تعليق

 
تصميم وتنفيذ الراصد للطباعة والنشر