الراصد القديم

2011/10/20

الغنوشي يحذر: سنفوز بالانتخابات أو سنحكم من الشارع


أكد كمال الجندوبي رئيس الهيئة العليا المستقلة لانتخابات المجلس الوطني التأسيسي التونسي أن كل شيء جاهز للانتخابات، معلناً عن تكثيف عمليات التصويت البيضاء لإنهاء (اللمسات الأخيرة) قبل الحدث التاريخي.
وأوضح الجندوبي الذي بدا عليه الارتياح: (كل الوسائل المادية والبشرية جاهزة، وسنتسلم المدارس الابتدائية الجمعة، حيث ستقام مكاتب الاقتراع وسيخصص يوم السبت لمراجعة جميع الترتيبات، وستنطلق الانتخابات الأحد).
وسيتم فتح مكاتب الاقتراع التي يفوق عددها سبعة آلاف موزعة على 27 دائرة، وستتم مباشرة عملية الفرز العلنية بعد الانتهاء. وفي الخارج دعي نحو مليون تونسي إلى التصويت قبل الأحد على ثلاثة أيام (20 و21 و22 أكتوبر) لانتخاب 19 من 217 عضواً في المجلس التأسيسي الذي تتمثل مهمته الأساسية في وضع دستور جديد لـ(جمهورية ثانية) في تونس المستقلة.
وقال الجندوبي إن نجاح الانتخابات يعني مشاركة 60 % من الناخبين الذين يفوق عددهم 7 ملايين ناخب، في الاقتراع

الغنوش

من ناحيته، حذر راشد الغنوشي رئيس حركة (النهضة الإسلامية) التي تعتبر الأوفر حظاً للفوز من (مخاطر التلاعب بنتائج الاقتراع)، وقال (المفاجآت ممكنة، ولكن إذا حصل تلاعب فسننضم إلى قوى الثورة وحراسها الذين أطاحوا بابن علي وبالحكومتين الأوليين الانتقاليتين، إننا مستعدون لإسقاط عشر حكومات إذا اقتضى الأمر).
وأضاف: (هذه المرة سيمثل التزييف كارثة حقيقية وخيانة للثورة). وذكر أن كل الاستطلاعات تفيد أن (حزبنا حاصل على أغلبية الأصوات).
وقال: (نحن جاهزون لترؤس حكومة وحدة وطنية). وأظهرت كل استطلاعات الرأي أن ما بين 20 و30 % ممن شملتهم الاستطلاعات يعتزمون التصويت لمصلحة النهضة.

0 تعليقات:

إرسال تعليق

 
تصميم وتنفيذ الراصد للطباعة والنشر