الراصد القديم

2011/10/22

قباني أبرق إلى الملك السعودي معزيا: خسر العالم شخصية فذة بسياستها وحكمتها ودورها


اعتبر مفتي الجمهورية الشيخ محمد رشيد قباني أن "العالم الإسلامي والعربي خسر بوفاة الأمير سلطان بن عبدالعزيز النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء ولي العهد وزير الدفاع والطيران، شخصية سعودية فذة في سياستها وحكمتها ودورها، إذ نذر حياته لخدمة المملكة العربية والسعودية وشعبها العربي المسلم الشقيق وخدمة الإسلام والمسلمين في العالم".

ووجه برقية تعزية إلى خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز جاء فيها: "ببالغ الحزن والأسى تلقينا نبأ وفاة صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن عبدالعزيز، رحمه الله تعالى رحمة واسعة وادخله فسيح جناته مع الأنبياء والصديقين والشهداء والصالحين وحسن أولئك رفيقا، وألهمكم والأسرة الكريمة والشعب العربي السعودي المسلم الشقيق جميل الصبر وحسن العزاء، وإنا لله وإنا إليه راجعون".

وأبرق أيضا إلى كل من الأمير نايف بن عبدالعزيز والأمير سلمان بن عبدالعزيز والأمير تركي بن ناصر بن عبدالعزيز ووزير الثقافة والإعلام عبدالعزيز بن محي الدين خوجه، ووزير الشؤون الإسلامية والأوقاف والدعوة والإرشاد الشيخ صالح بن عبدالعزيز آل الشيخ والمفتي العام للمملكة العربية السعودية الشيخ عبدالعزيز بن عبدالله آل الشيخ، والأمين العام لرابطة العالم الإسلامي الدكتور عبدالله بن عبدالمحسن التركي.

0 تعليقات:

إرسال تعليق

 
تصميم وتنفيذ الراصد للطباعة والنشر