الراصد القديم

2011/10/21

الأسير المحرر محمد زيادة يطرد صحفي التلفزيون الإسرائيلي من خيمة الاستقبال


قام الأسير المحرر محمد منصور زيادة من مدينة اللد، يوم أمس الثلاثاء، بطرد مراسل القناة التلفزيونية الإسرائيلية الأولى من خيمة الاستقبال التي أقيمت بجانب بيته في حيالواحة الخضراء بالمدينة.

وكان المراسل قد وصل إلى الخيمة لإجراء مقابلة حول ظروف تحريره منالإسر في إطار المرحلة الأولى من صفقة تبادل الأسرى التي نفذت يوم أمس، إلا أن الأسير المحرر زيادة رفض استقباله وقام بطرده من الخيمة.

وعلم أنه لدى وصول الصحفي للخيمة سأله الأسير المحرر زيادة عن هويته أجابه بأنه مراسلالقناة الأولى للتلفزيون الإسرائيلي، وعندها رد عليه بالقول: "نحن لانستقبلكم ولا نجري معكم أية لقاءات، حتى أننا لا نرضى وجودكم في الخيمة عندنا،فأنتم على مدار السنوات الماضية كنتم تنعتونا بإلارهابيين والمخربين ثم بكل وقاحةتظنون أننا سنستقبلكم.. هيا أخرج أنت ومن معك من الخيمة ولا تعودوا إلى هنا أبدا".

كما علم أن المراسل الإسرائيلي التزم الصمت، وغادر الخيمة.

تجدر الإشارة إلى أن محمد زيادة هو من محرري الداخل الفلسطيني، وكان قد اعتقال في العام 1987، مع رفيقه مخلص برغال، وأطلق سراحهما ضمن صفقة التبادل "الوفاء للأحرار".

0 تعليقات:

إرسال تعليق

 
تصميم وتنفيذ الراصد للطباعة والنشر