الراصد القديم

2011/10/07

فضيحة سياسية كويتية: مليون دولار أميركي صرفها رئيس الوزراء الكويتي بزيارة خاصة لسويسرا - وثيقة

النائب الكويتي مسلم البراك هدد بكشف وثائق خطيرة جدا، تدين رئيس الوزراء الكويتي الشيخ ناصر المحمد الصباح، ووزير الخارجية الشيخ محمد الصباح، لما أسماه النائب الكويتي هدرهما للمال العام، وتصرفهما فيه كيفما أتفق، ملوحا بأنه يمهل وزير الخارجية حتى التاسع عشر من الشهر الجاري للإجابة على أسئلته البرلمانية، أو سيكشف الوثائق وسيحرك بعدها أدوات المساءلة الدستورية، إلا أن النائب البراك الذي كان يلوح بالمستندات بيده، لم يلتفت الى أن أحد المصورين كان يلتقط صورة لإحدى هذه المستندات، الأمر الذي كشف عن وثيقة تدين رئيس الوزراء في حال صح مضمونها.


فصورة المستند تظهر أن وزير الخارجية يرسل كتابا رسميا الى البنك المركزي يطلب فيه تحويل مبلغ ( 205آلاف دينار كويتي ) نحو مليون دولار أميركي الى حساب السفارة الكويتية في العاصمة السويسرية جنيف، وبالعملة السويسرية لتغطية نفقات زيارة رئيس وزراء الكويتي الى سويسرا، علما أنه إذا كانت الزيارة رسمية، فإن الأصول الإجرائية لتغطية نفقات الزيارة تسدد من قبل مطالبة مالية من قبل ديوان رئيس الوزراء، وليس وزارة الخارجية، وأن ديوان المحاسبة يجب أن يكون قد اطلع على النفقات التي صرفت، إلا أن الشارع الكويتي بات يترقب المستندات الأخرى التي بحوزة النائب البراك، وسط شكوك وتقديرات بأن هذا المبلغ قد صرف على زيارة خاصة لرئيس الوزراء، لا علاقة لها بمنصبه كرئيس للوزراء، وهو ما يعني تورط وزارة الخارجية بالتستر على مخالفات مالية، وهدر للمال العام

اخبار بلدنا الاردني

0 تعليقات:

إرسال تعليق

 
تصميم وتنفيذ الراصد للطباعة والنشر