الراصد القديم

2011/11/22

الأمم المتحدة تصدر قرارا بإدانة سوريا بأغلبية 122 صوتا


تبنت اللجنة الثالثة في الامم المتحدة قرارا يدين انتهاكات حقوق الانسان في سوريا بغالبية 122 صوتا، فيما امتنعت 41 دولة عن التصويت على القرار بينها لبنان وروسيا والصين بينما صوتت ضده 13 دولة منها وكوبا وفنزويلا ونيكارغوا وبوليفيا وكوريا الشمالية والاكوادور وايران وسوريا واوزباكستان وزمبابوي وميانمار، .


وكان المندوب السوري طلب في بداية الجلسة تأجيل المناقشة لانه ينبغي النظر بقضايا حقوق الانسان في جنيف لا بالامم المتحدة ولكن لم يُنظر بطلبه. وهاجم المندوبان السعودي والفرنسي سوريا، فقال المندوب السعودي انه لا يمكن ان نتغاضى عن الوضع السوري ومن حق السوريين العيش بكرامة.

اما المندوب الفرنسي فقال ان الجلسة هي بسبب الوضع الذي بات طارئا في سوريا.

وعاد السفير السوري للكلام فلفت الى ان اسرائيل دولة عدوة ولكن المجتمع الدولي لا يرى اسرائيل "وكنا نتمنى لو رأينا نفس الحماس لادانة اسرائيل، مشيرا الى ان هناك شرق اوسط جديد تخطط له اسرائيل.

ومع القرار الذي صدر، باتت سوريا رسميا على قائمة المخالفين لحقوق الانسان بالامم المتحدة الى جانب ايران وكوريا الشمالية، والقرار اليوم يقول ان سوريا تقوم باعدام تعسفي وتستخدم قوة مفرطة ضد المدنيين وتعامل المعتقلين بشكل سيء. وطالب القرار السلطات السورية بوضع حد لجميع انتهاكات حقوق الانسان والامتثال لالتزاماتها الدولية.

هذا وسيحال القرار الى الجمعية العامة للأمم المتحدة للتصويت عليه وهذا سياخذ نحو مدة الشهر اي سيتم التصويت عليه في نصف كانون الاول.

0 تعليقات:

إرسال تعليق

 
تصميم وتنفيذ الراصد للطباعة والنشر