الراصد القديم

2011/11/01

اسانج: جريدة الاخبار رفضت تسليم حزب الله وثائق ويكيليكس ما تسبب بتباعد بين الاثنين


كشف مؤسس موقع ويكيليكس جوليان آسانج في حديث خاص مع ال بي سي ان جريدة الاخبار رفضت تسليم وثائق ويكيليكس لحزب الله ما ادى الى التباعد بين الجانبين.

وقال : " الأخبار هي من الأبعد عن الولايات المتحدة وإسرائيل وهما الدولتان اللتان لديهما دور تلعبانه في لبنان وسمعت أنه كانت هناك تداعيات كثيرة حيال ما تم نشره."

وعن التغيّرات في الدول العربية قال اسانج: "حصلت تغييرات كبيرة في ليبيا لا نعرف بعد ان كانت تلك التغييرات ايجابية او سلبية. هناك تغييرات كبيرة في تونس كان لنا بعض التدخل في ذلك ويبدو ان تلك التغييرات ستكون ايجابية. حصلت تغييرات كبيرة في مصر ويبدو على الارجح انه ستكون تغييرات ايجابية لسنا واثقين بالكامل. وتابع أسانج : "كان لنا بعض التدخل في دول اخرى مثل البيرو حيث كانت الانتخابات في البيرو مؤثرة بشكل كبير ويقول ابناء البيرو انها نتيجة لما نشرناه."

تابع اسانج: خلال مشاغبات لندن رأينا ديفيد كاميرون رئيس وزراء بريطانيا يدعو الى حصار فايسبوك وبلاكبيري وجعل اجهزة الاستخبارات البريطانية تراقب ما كان يحصل وهو ما كان يفعله حسني مبارك في مصر اثناء الثورة المصرية. الحكومة البريطانية القت باللوم على بلاكبيري بشأن احداث الشغب في لندن مدعية ان رسائل بلاكبيري استعملت لتنظيم الشغب ولهذا رأيتم تصاريح كاميرون الذي قال انهم سيراقبون ويمنعون البلاكبيري. كان من الغريب رؤية هذا بعد ان قال مبارك نفس الشيىء.

وتحدث أسانج عن الإعلام الغربي الذي لم يتعاون في نشر وثائق تفضح ممارسات إسرائيل وقال : "المشكلة هي أن وسائل الإعلام لا تذيع ما نشرناه عندما يتعلق الأمر باسرائيل". وأضاف أن بعض هذه الوسائل حاولت تحريف أو حذف معلومات قد تضر بمصلحة الدولة العبرية .

أسانج تحدث عن وضعه القانوني وكونه تحت الاقامة الجبرية دون صدور تهم بحقه واصفاً هذا الوضع بأنه "غريب" لأن أيا من السويد أو الولايات المتحدة لم توجها له اتهاماً بأي جريمة. وتحدث عن صدور قرار المحكمة في الثاني من نوفمبر وقال : "أعتقد أنه توجد فرصة 30 % بأن نربح وهناك فرصة 30 % بأن يكون الحكم مختلطاً أي أن نربح شيئاً ونخسر شيئاً و40% احتمال أن نخسر بالكامل، وإذا كان الحكم مختلطاً فقد تكون هناك فرصة للإستئناف، إن ربحنا بالكامل فسيمنح الإدعاء حق الإستئناف."

تابع أسانج الحديث عن الحصار المالي الذي تتعرض له المؤسسة والذي كلفّها خسارة 95 % من الموارد التي تأتي بشكل مباشر عبر المتبرعين حول العالم .

وأعرب جوليان اسانج عن أسفه لكون ويكيليس لم يعد بامكانها استلام المال عبر الانترنت بسبب هذا الحصار المالي وسأل: "ما الفرق بين الرقابة التي تمارسها الولايات المتحدة او بريطانيا مقارنة بالرقابة التي تمارس في اليمن او ايران؟ الرقابة متطورة اكثر في الولايات المتحدة ومتطورة اكثر سياسيا لكنها نفس السياسة التي تمارس".

0 تعليقات:

إرسال تعليق

 
تصميم وتنفيذ الراصد للطباعة والنشر