الراصد القديم

2011/11/02

وزير الخارجية البريطاني: الأسد سلك طريقًا لا رجعة فيه


أعرب وزير الخارجية البريطاني ويليام هيج عن عدم تفاؤله حول إمكانية تحقيق تقدم في سبيل إنهاء حالة الاضطرابات والعنف الدموي التي تشهدها سوريا.

وأكد هيج في مقابلة مع تليفزيون هيئة الإذاعة البريطانية (بي بي سي) اليوم الثلاثاء أن بشار الأسد سلك طريقا لا رجعة فيه، وأنه لا يتصور أن يقلع النظام السوري عما يرتكبه من قتل وتعذيب وانتهاكات في حق الشعب، مؤكدا أن الحل الوحيد الآن لإنهاء هذا الوضع هو رحيل الأسد عن المنصب كما يريد الشعب السوري.

يأتي هذا فيما تستمر حملة القمع التي يشنها النظام السوري على المتظاهرين السلميين، رافضا الاستجابة لأي دعوات بوقف العنف، مهددا بأنه في حال التدخل الغربي فإنه سيحول المنطقة إلى زلزال مدمر، مؤكدا أنه السيناريو لن يتكرر في سوريا.

على صعيد آخر، اعتبر هيج قرار رئيس الوزراء اليوناني جورج باباندريو بطرح ملف الإنقاذ الأوروبي الرامي إلى حل أزمة الديون في اليونان على الاستفتاء الشعبى مفاجأة كبيرة لجميع الدول الأوروبية، جاءت دون سابق إنذار، وقال "إن هذه المفاجأة جاءت بعد أن شهد الأسبوع الماضى تطورا مهما بالنسبة لجميع الدول الأوروبية، حيث تمكنت أثينا من وضع التفاصيل النهائية للاتفاق الخاص بهذه الصفقة مع الاتحاد الأوروبي والجهات الدائنة لليونان".

0 تعليقات:

إرسال تعليق

 
تصميم وتنفيذ الراصد للطباعة والنشر