الراصد القديم

2011/11/27

طهران: تهدد بضرب تركيا ــ و ترد على التهديدات بـ «مناورات كبرى» في بحر عمان وشمال المحيط الهندي


أکد قائد سلاح البحر في الجيش الايراني الادميرال حبيب الله سياري، زيادة قدرة الغواصات الايرانية التابعة لهذه القوات من خلال دخول ثلاث غواصات جديدة من جيل «غدير» مطلع ديسمبر المقبل الى الخدمة.


وردا على التهديدات التي تواجهها بلاده بسبب انشطتها النووية، أعلن في مؤتمر صحافي امس، «أجراء مناورات بحرية كبرى عنوانها (الولاية 90) في القريب العاجل في بحر عمان وشمال المحيط الهندي». ويرمز الرقم 90 الى السنة الايرانية الحالية 1390 (بدأت في 21 مارس الماضي).

وتحدث عن «ارتقاع قدرة صواريخ بر - بحر الايرانية»، كما قال «ان القوة البحرية نجحت، بمساعدة الصناعات المحلية، في انتاج وتدشين اهم جهاز محاکاة التدريب علي غواصات فئة طارق، والذي يعتبر من الناحية العلمية أعلي مستوى من شبيهاته الاجنبية».

من ناحية ثانية، شدد سياري على «ان تنفيذ المناورات المشتركة بين دول المنطقة واميركا لن يؤثر على اقرار الامن في المنطقة، وانما هي حرب نفسية بحتة»، وتابع: «في الحقيقة ان المناورات المشتركة بين بعض دول المنطقة والاستكبار العالمي لا تساعد كثيرا في تعزيز القوة العسكرية لهذه الدول، وحسب تعبير القائد الاعلى (علي خامنئي) ان هذا العمل فقط يصب الاموال في جيوب الآخرين، وان صب الاموال في جيوب الآخرين لا يؤدي الى الاقتدار، وانما عليهم ان يعتمدوا على انفسهم».

وضمن دعوته القوات الاميركية والغربية الى الجلاء عن المنطقة، أعلن قائد سلاح البحر عن توفر الخبرات والامكانات الكافية لدى ايران لصناعة حاملة طائرات، مؤکدا «غير ان انتاجها ليس من اولويات برامج الجيش حاليا».

من الجانب الأخر

حذر قائد بارز فى الحرس الثورى الإيرانى ذى النفوذ، من أن بلاده ستستهدف درع الدفاع الصاروخى لحلف شمال الأطلسى "ناتو" فى تركيا حال تعرضت الجمهورية الإسلامية لهجوم من قبل الولايات المتحدة أو إسرائيل.

وقال الجنرال أمير على حاجى زاده، رئيس قيادة الفضاء والطيران فى الحرس الثورى فى تصريحات نقلتها وكالة أنباء مهر الإيرانية شبه الرسمية، إن هذا التحذير يأتى فى إطار إستراتيجية دفاعية جديدة لمواجهة ما تصفه بزيادة التهديدات الأمريكية والإسرائيلية لها.

وأكد أن إيران سترد على التهديد بالتهديد، بدلا من اتخاذ موقف دفاعى.

وقالت طهران، إن محطة رادار الإنذار المبكر التابعة للناتو فى تركيا تهدف إلى حماية إسرائيل من الهجمات الصاروخية الإيرانية، فى حال اندلعت حرب مع إسرائيل.

ووافقت تركيا على استضافة الرادار فى سبتمبر/أيلول الماضى فى إطار نظام الناتو للدفاع الصاروخى





0 تعليقات:

إرسال تعليق

 
تصميم وتنفيذ الراصد للطباعة والنشر