الراصد القديم

2011/11/29

الملك محمد السادس يدعو بنكيران، والمغرب يترقب تشكيل الحكومة الجديدة

 دعا العاهل المغربي الملك محمد السادس زعيم حزب العدالة والتنمية الاسلامي عبد الاله بنكيران الثلاثاء الى مدينة ميدلت (وسط)، على ما افاد مسؤول في الحزب الفائز في الانتخابات التشريعية لوكالة الصحافة الفرنسية بدون ان يوضح ما اذا كان سيتم تعيينه رئيسا للوزراء.

وقال مصطفى خلفي احد قادة حزب العدالة والتنمية ان "بنكيران غادر هذا الصباح الى ميدلت وسيستقبله الملك. لا اعرف ما اذا كان سيعين رئيسا للوزراء خلال اللقاء". 

وقال مسؤولون سياسيون مغربيون ان العاهل المغربي الملك محمد السادس سيستقبل زعيم حزب العدالة والتنمية الاسلامي المعتدل الفائز في الانتخابات التشريعية في المغرب، لتكليفه تشكيل الحكومة المقبلة.

وحصل اسلاميو حزب العدالة والتنمية في انتخابات 25 تشرين الثاني/نوفمبر على ربع مقاعد البرلمان المقبل. 

وبموجب الدستور، سيكلف العاهل المغربي شخصية من هذا الحزب لتشكيل الحكومة الائتلافية المقبلة. 

في غضون ذلك اعلنت ادارة الرئيس باراك اوباما انها ستتعامل ببراغماتية مع فوز الاسلاميين في الانتخابات التشريعية المغربية.

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الاميركية مارك تونر "يجب ان ننتظر ونرى كيف سيعمل هذا الحزب في الواقع وما الاشياء التي يقولها علنا وكذلك كيفية ممارسته الحكم". 

واضاف "الاسم الذي تحمله اي حكومة او اي حزب هو اقل اهمية مما يقوم به، المهم معرفة ما اذا كان يعمل في اطار احترام القواعد الديموقراطية". 

وكانت وزيرة الخارجية الاميركية هيلاري كلينتون قد هنأت نهاية الاسبوع المغرب بالانتخابات التشريعية غير انها حذرت من ان مهمة بناء ديموقراطية ستتطلب مزيدا من "العمل الشاق". 

وقالت كلينتون في بيان "اهنىء الشعب المغربي بالاستكمال الناجح للانتخابات التشريعية الجمعة حيث توجه ملايين المغربيين الى صناديق الاقتراع لاختيار قادتهم السياسيين الجدد". 

وتابعت "الان بات بمقدور البرلمان الجديد والمجتمع المدني العمل مع الملك محمد السادس لتطبيق الدستور المعدل كخطوة نحو الوفاء بتطلعات وحقوق جميع المغربيين". 

وقالت كلينتون ان بلادها على استعداد للعمل مع البرلمان الجديد "لتعزيز حكم القانون ورفع معايير حقوق الانسان وتعزيز الحكم الشفاف الذي يخضع للمحاسبة والعمل نحو اصلاحات ديموقراطية مستدامة".

واشاد الامين العام للامم المتحدة بان كي مون بكيفية "اجراء الانتخابات التشريعية في المغرب" والتي ادت الى فوز حزب العدالة والتنمية الاسلامي، مشجعا "الحكومة التي ستؤلف على مواصلة تطبيق الاصلاحات".

وقال مساعد المتحدث باسم بان كي مون ادواردو ديل بوي ان "الامين العام يشيد باجراء الانتخابات التشريعية في المغرب في شكل سلمي اثر الاصلاحات الدستورية التي اقترحها الملك محمد السادس". 

واضاف المتحدث ان بان "يشجع الحكومة التي ستؤلف خلال الاسابيع المقبلة على مواصلة تطبيق الاصلاحات وتلبية التطلعات المشروعة للشعب المغربي".

0 تعليقات:

إرسال تعليق

 
تصميم وتنفيذ الراصد للطباعة والنشر