الراصد القديم

2011/11/20

صورة نادرة للحظة القبض على محمد نجيب


أثار نشر صورة تاريخية نادرة للحظة القبض على الرئيس محمد نجيب بيد العسكر، عاصفة من التعليقات على الـ «فيسبوك» ولتبدأ تحليلات الفيسبوكيين للموقف في الانطلاق ولتتباين وجهات النظر المختلفة. اختلفت تعليقات الفيسبوكيين فمنهم من دافع بشدة عن الرئيس محمد نجيب، معتبرين ان الرئيس جمال عبدالناصر استغله كواجهة في بداية الثورة على الملكية لما يتسم به من دماثة خلق وصورة الرجل المصري الطيب، وبعدما تحقق المطلوب منه انقلب عليه عبدالناصر برجاله للانفراد بالحكم ـ على حد زعمهم. في حين ظهر على الساحة من يدافعون عن الرئيس جمال عبدالناصر مبررين سبب اعتقاله لنجيب، بأنه كان واجهة للإخوان المسلمين ومن أشد المؤيدين لتقلدهم الحكم، الأمر الذي رفضه العسكر بقيادة عبدالناصر، فاضطر لإلقاء القبض عليه.

كما تخللت التعليقات بعض الآراء الرافضة لحكم العسكر، معتبرين ان بداية تقلدهم للحكم هي بداية القمع، وان محمد نجيب اعتقل لأنه كان يرغب في تحقيق الديموقراطية على أرض مصر، الأمر الذي لم يتقبله العسكر، ليرفض آخرون اتهام العسكر بأنهم سبب خراب مصر لأنهم رجال شرفاء، مؤكدين ان من يدعي ذلك هم من يرغبون في خراب مصر حقا

0 تعليقات:

إرسال تعليق

 
تصميم وتنفيذ الراصد للطباعة والنشر