الراصد القديم

2011/11/16

'تقيّة' الحوثيين تبرر الاشتباك مع المعارضة والتقارب مع صالح


صنعاء - اشتبك مسلحون من الحوثيين الزيديين الشيعة في الايام الماضية مع مناصرين للقاء المشترك المعارض في ظل تقارب على ما يبدو بينهم وبين نظام الرئيس علي عبدالله صالح الذي خاضوا معه ستة حروب منذ 2004، بحسبما افادت مصادر قبلية ودبلوماسية.

واكدت هذه المصادر المتطابقة ان الحوثيين الذين يقودهم عبدالملك الحوثي ومعقلهم محافظة صعدة في شمال البلاد، يتوسعون ميدانيا "باتفاق" مع النظام، وقد اشتبكوا مرارا في الايام الماضية مع مسلحين موالين للقاء المشترك (المعارضة البرلمانية) وللتجمع الوطني للاصلاح (اسلامي) الذي يشكل القوة الرئيسية في اللقاء.

وغالبا ما تستخدم الاحزاب الدينية والطائفية المرتبطة بايران مفهوم "التقية" وهو سلوك يظهر فيه المرء عكس ما يبطن.

وقال شيخ قبلي لوكالة الصحافة الفرنسية "برزت حالة من التوسع الملحوظ لجماعة الحوثي في محافظة حجة والجوف وعمران في شمال البلاد اضافة الى وصنعاء والمحويت" القريبة.

وذكر هذا الشيخ الذي طلب عدم الكشف عن اسمه ان الحوثيين احيوا هذه السنة يوم الغدير، وهو ذكرى تولي الامام علي الخلافة، في صنعاء المدينة وفي مدينة جحانة بمنطقة خولان شرق العاصمة اليمنية، حيث شارك انصار الحوثيين في الاحتفالات من مختلف انحاء اليمن.

كما تم الاحتفال بهذا العيد في معاقل الحوثيين الزيديين في صعدة والجوف (شمال).

وصرح امين العكيمي رئيس مجلس قبائل بكيل انه "حصل خلال هذه الاحتفالات في الجوف اشتباك بين الحوثيين وانصار اللقاء المشترك يوم الاثنين اسفر عن مقتل ستة اشخاص، ثلاثة من كل طرف".

وكشف مصدر معارض من اللقاء المشترك عن "مواجهات مسلحة وقعت بين عناصر تابعة للحوثي وانصار اللقاء المشترك في منطقة عاهم ومنطقة كشر والشرفين في محافظة حجة (شمال)، حيث سقط قتلى وجرحى".

وذكر المصدر انه سجل توترا شديدا بين الحوثيين والمعارضة في المحويت بالقرب من صنعاء.

واكدت مصادر متطابقة دبلوماسية وقبلية ان هذا "التوسع" الحوثي ياتي باتفاق مع الرئيس صالح لبناء تحالف جديد بينهم.

ولطالما اتهم صالح الحوثيين في الماضي بالولاء لمرجعيات في ايران، مع العلم انه شخصيا من الزيديين الذي يشكلون غالبية السكان في شمال البلاد.

واكد مصدر دبلوماسي رفيع لوكالة الصحافة الفرنسية ان "الرئيس اليمني ليس العدو الاول للحوثيين بل التجمع الوطني للاصلاح" القريب من خط الاخوان المسلمين، ضافة الى "اللواء المنشق علي محسن الاحمر الذي كان في مواجهتهم عندما كان الذراع اليمنى للرئيس".

ويتزعم الشيخ حميد الاحمر، اخو زعيم قبائل حاشد الشيخ صادق الاحمر، التجمع الوطني للاصلاح الذي بات من اهم اعداء صالح بعد ان كان من ابرز حلفائه.

0 تعليقات:

إرسال تعليق

 
تصميم وتنفيذ الراصد للطباعة والنشر