الراصد القديم

2011/11/20

روسيا تجلب 'حزام مريم العذراء' من اليونان لزيادة الانجاب


موسكو - تجمع عدد كبير من المؤمنين الروس منذ السبت امام كاتدرئية المسيح المخلص في موسكو منتظرين دورهم للصلاة امام "حزام مريم العذراء" وهي ذخيرة ارثوذكسية يعتقد انها تحفز الخصوبة وهي محفوظة عادة في احد اديرة اليونان.

واتى المؤمنون من مناطق روسية عديدة في حافلات وقدرت وكالات الانباء الروسية اعدادهم بنحو ثلاثين الفا انتظروا تحت المطر والثلج ان تفتح الكاتدرائية ابوابها امام الجمهور فيما كانت سفيتلانا مدفيديفا زوجة الرئيس الروسي دميتري مدفيديف تصلي في الداخل.

وقال احد مصوري وكالة الصحافة الفرنسية ان بعض الاشخاص الذين كانوا ينتظرون منذ ساعات اشتكوا من سوء التنظيم مع انه عصرا بدأ تقديم الشاي الى المنتظرين.

و"حزام مريم العذراء" محفوظ في الاساس على جبل اتوس في دير فاتوبيدي الممنوع على النساء في اليونان وقد اعير الى روسيا وقد استقبله رئيس الوزراء والرجل القوي في البلاد فلاديمير بوتين في 20 تشرين الاول/اكتوبر في سان بطرسبرغ (شمال غرب البلاد). وستعرض هذه الذخيرة في موسكو حتى 27 تشرين الثاني/نوفمبر.

وقال موقع الحكومة الروسية ان هذه الذخيرة "تمتلك قوة ملفتة وتساعد على الانجاب" فيما تشهد روسيا تراجعا في عدد سكانها.

ويبلغ عدد سكان روسيا راهنا نحو 142.9 مليون نسمة على ما اظهر احصاء اخير في مقابل 148.3 مليونا في العام 1991 عند انهيار الاتحاد السوفياتي.

وتوقعت هيئة الاحصاءات الروسية "روستات" ان يتراجع عدد السكان الى 127 مليونا بحلول العام 2031.

0 تعليقات:

إرسال تعليق

 
تصميم وتنفيذ الراصد للطباعة والنشر