الراصد القديم

2011/11/26

حوار بين أب وابنه… في لبنان


الابن: بابا… شو بتعني بالتحديد كلمة «استقلال ؟»
الأب: ليه عم تسأل يا إبني؟
الابن: اليوم كان موضوع درس التاريخ، والأستاذ قال إنه هيدا أكتر موضوع بيهمه نركّز عليه ونفهمه.
الأب: بحسب قاموس اللغة العربية، كلمة «استقلال » بتعني تحرّر الدولة من أي سلطة خارجية… هيدا اللي بذكره يا إبني.
الابن: وشو يعني «التحرر من أي سلطة خارجية ؟»
الأب: يعني إنو الدولة لما بتاخد استقلالها، بتصير تحكم نفسها بنفسها من دون تدخلات.
الابن: وشو المقصود بكلمة «تدخلات ؟»
الأب: يعني ولا أي دولة أو جهة خارجية بتفرض على هالبلد قرارته. بسّ شعب البلد وحكامه بياخدوا القرارات.
الابن: بابا… وكيف أبناء البلد بيقدروا يحكموا البلد ويقرروا فيه؟
الأب: ولو يا إبني! أكيد عن طريق الانتخابات الحرة اللي بتوصّل على المجالس والإدا رات والحكومات ومراكز الرئاسات
الأشخاص اللي بيمثلوا إ رادة الشعب واللي تمّ إنتخابهم من دون ضغوطات، أو متل ما بيقولوا بالعربي الفصيح «بعيداً عن
الترهيب والترغيب .»
الابن: بابا… قصدك تقول إنه بالدولة المستقلة، الأشخاص اللي بيوصلوا من خلال الانتخابات إلى المجالس والإدا رات
والحكومات ومراكز الرئاسات بيشكّلوا انعكاس لإ ا ردة الشعب؟
الأب: إيه طبعاً. لأن الشعب هو مصدر السلطات بالدولة المستقلة.
الابن: إحمْ إحمْ… عفواً بابا!
الأب: صحّة يا إبني! بيظهر ما عجبك الجواب؟
الابن: مبلى عجبني، بس استغربت! خليني كمّل…عندي بعد كم سؤال لإفهم مظبوط شو هوّي الاستقلال… شو اللي بيميّز
الدولة المستقلة عن الدولة غير المستقلة؟
الأب: الدولة المستقلة بتتميّز – متل ما خبّرتك – بإنها سيّدة نفسها وصاحبة القرار الأول والأخير بكل شي بيتعلق بمصيرها….
مثلاً قرار الحرب والسلم بيكون بإيدها وحدها، وهالقرارت بتكون معبّرة عن رأي الشعب من خلال الأشخاص اللي انتخبهم
ليمثلوه.
الابن: وحتى الشعب يُوصَل لمرحلة يقدر فيها يفرض إ رادته، بشو لازم يتمتع؟
الأب: بأربع أو خمس أشياء كتير مهمة: حرية التعبير وحرية المعتقد وحرية ممارسة العمل السياسي، بالإضافة إلى وجود
قضاء نزيه وأمن مستتب لحتى يقدر المواطن يمارس حرياته.
الابن: والله بعتقد يا بابا إني رح آخد علامة «صفر » على هالدرس لأني بيظهر مش مستوعب شي… هلّق بدك تقلّي إنه لبنان
من لمّا حصل على استقلاله عن فرنسا من اكتر من ستين سنة صار يتمتع بكل هالإشياء؟ «سيّد نفسه » و »حريات » و »قرار
الحرب والسلم » و »إنتخابات بتعكس إرادة الشعب »… معقول كل هيدا بلبنان؟ مش شايف إنه في شي غلط؟
الأب: أوووه… الدرس عن لبنان؟؟! قلّي من الأول إنه هالدرس بيحكي عن «استقلال لبنان »! طيّب يللا خزّق هالورقة يا إبني
وجيب وحدة غيرها لنبلّش عن جديد… وبكرا إلي حديث طويل مع إستاذ التاريخ بمدرستك! اكتب عندك يا إبني: استقلال لبنان
مسروق وقراره مصادر ومحكوم بقوة السلاح وهيمنة الأشقاء… ونقطة على السطر.



فاديا سمعان -صوت الحرية

0 تعليقات:

إرسال تعليق

 
تصميم وتنفيذ الراصد للطباعة والنشر