الراصد القديم

2011/11/29

ابنة ستالين تغادر الحياة مستاءة من تاريخها

 توفيت ابنة الزعيم السوفيتي الراحل جوزيف ستالين في الولايات المتحدة إثر معركة مع سرطان القولون عن عمر ناهز الـ85 سنة.

وأفادت صحيفة "نيويورك تايمز" الأميركية ان ابنة ستالين، التي اعتمدت اسم لانا بيترز منذ استقرت في الولايات المتحدة في سبعينيات القرن الماضي، توفيت جراء إصابتها بسرطان القولون في مقاطعة ريتشلاند بويسكونسن عن عمر 85 سنة.

وأشارت إلى ان وفاة بيترز، تماماً كما سنواتها الأخيرة، كانت بعيدة عن الأنظار.

وذكرت بأن بيترز من مواليد 28 شباط/فبراير 1926 وكان اسمها سفيلتانا ستالينا، ثم اعتمدت شهرة والدتها أليلوييفا بعد وفاة والدها قبل أن تعتمد اسم لانا بيترز في أميركا إثر زواجها في العام 1970 بالأميركي وليام بيترز . 

وأشارت إلى ان شهرة بيترز كانت في البداية بسبب والدها، وكانت تكره ماضيها وشعرت بأنها أسيرة ظروف استثنائية لكنها استغلت هذا الماضي لتؤلف قصتين عن حياتها حققتا نجاحاً باهراً.

وعرفت بيترز بتنقلها الكثير فبعد فرارها من الاتحاد السوفياتي توجهت إلى الهند ومنها إلى أوروبا ثم الولايات المتحدة.

وعادت إلى موسكو في العام 1984 ثم انتقلت إلى جورجيا وبعدها الى أميركا فإنكلترا وفرنسا لتعود وتستقر في أميركا.

وتزوجت مرتين وأنجبت طفلين، لكنها تركتهما في الاتحاد السوفياتي وهاجرت الى الولايات المتحدة في العام 1967، بعد أن سافرت الى الهند بذريعة المشاركة في تشييع صديقها الهندي برادجيش سينغ.

0 تعليقات:

إرسال تعليق

 
تصميم وتنفيذ الراصد للطباعة والنشر