الراصد القديم

2011/12/03

جيروزالم بوست: اسرائيل تبحث عن اصدقاء جدد لمواجهة الاسلاميين


نقل موقع صحيفة جيروزاليم بوست عن مسؤول حكومي رفيع المستوى أن اسرائيل تكثف نشاطها للبحث عن اصدقاء وحلفاء جدد في الجوار القريب من اجل اعادة التوازن بعد التوقعات التي تنبىء بفوز الاسلاميين الكاسح في الانتخابات البرلمانية المصرية.

يرى المسؤول الاسرائيلي ان انهيار العديد من الانظمة العربية في المنطقة بالاضافة الى ترقب ايران وتركيا لاستغلال الوضع لصالحهما، دفع اسرائيل الى البحث عن حلفاء لمواجهة هذا الوضع من ضمن ثلاث مجموعات من الدول.


المجموعة الاولى هي دائرة شرق البحر الابيض المتوسط والتي تشمل اليونان، قبرص، رومانيا وبلغاريا.
هذه الدول تنافس تركيا تاريخياً وهي الآن قلقة من نوايا وطموحات انقرة التوسعية، لذلك تسعى الى توثيق علاقاتها باسرائيل .

الكتلة الثانية تتألف من عدد من البلدان في صحراء افريقيا الجنوبية وهي كينيا ،اوغندا ،اثيوبيا ، تانزانيا، نيجيريا وحنوب السودان. هذه الدول تشعر بالقلق ازاء تفشي الارهاب الاسلامي في ديارها ، لذا سعت الى التعاون الامني والسياسي مع اسرائيل.

بالنسبة لجنوب السودان ، بدا هذا التعاون واضح. فوراُ، بعد ان حصل جنوب السودان على استقلالها اقام علاقات دبلوماسية مع اسرائيل. كما يظهر هذا التعاون من الزيارات التي قام بها في الشهر الماضي كل من زعماء كينيا وأوغندا.

اما المجموعة الثالثة تضم دولاً في المنطقة – لم يكشف عن اسمائها حتى الآن – يقول عنها المسؤولون الحكوميون انها على اتصال مع اسرائيل في شأن المسائل المتعلقة بايران والتغييرات الجذرية في المنطقة.

حتى اذا كانت اسرائيل توجه انظارها نحو اصدقاء جدد في المنطقة، فهي لم تغلق الباب في وجه العلاقات مع مصر، وفق ما اوضح مسؤول حكومي البارحة.

لم تعلق القدس رسمياً على الانتخابات المصرية لان "الوسائل الاعلامية المصرية قد تستخدم التعليقات ضد اسرائيل " كما اوضح مصدر دبلوماسي لموقع صحيفة الجيروزاليم بوست

0 تعليقات:

إرسال تعليق

 
تصميم وتنفيذ الراصد للطباعة والنشر