الراصد القديم

2012/01/31

مدير CIA: زيادة انتاج نفط السعودية يسهم بتغطية نقص الامدادات الايرانية

اعتبر مدير الـ CIA الاميركي جيمس كلابر ان "زيادة الانتاج النفطي السعودي تسهم بتغطية نقص الامدادات الايراني"، مؤكدا ان ايران "تملك القدرات العلمية والتكنولوجية والصناعية لصنع السلاح النووي".


وأشار كلابر في كلمة القاها في اجتماع لجنة شؤون الاستخبارات في مجلس الشيوخ الاميركي الى ان ايران "تواصل زيادة قدراتها التكنولوجية في المجال النووي لكي تكون مستعدة للبدء بصنع السلاح النووي في حال اتخذ قرار بهذا الصدد". واضاف كلابر قوله: "نحن لا نعرف ما اذا كانت ايران ستقدم على ذلك".


ولف إلى ان "ايران تعمل على رفع قدرتها في تخصيب اليورانيوم، ويمكن ان يكون ذلك لاغراض مدنية وعسكرية على حد سواء. وكانت لدى ايران في نهاية تشرين الاول الماضي، حسب معلومات الوكالة الدولية للطاقة الذرية، حوالي 4150 كيلوغراما من اليورانيوم المخصب الى نسبة 3.5%، وحوالي 80 كيلوغراما من اليورانيوم المخصب الى نسبة 20%".


واستطرد كلابر قائلا ان "المنجزات التكنولوجية الايرانية تسمح لنا ان نستخلص الاستنتاج بان طهران قادرة على انتاج اليورانيوم العالي التخصيب بالكمية المطلوبة لصنع السلاح النووي".

كما اشار كلابر الى ان "لدى ايران أكبر عدد من الصواريخ الباليستية في الشرق الاوسط، وهي تواصل تطوير قواتها الصاروخية".
مجلس الشيوخ الأميركي يصوت الخميس على عقوبات جديدة ضد إيران

أكد رئيس اللجنة المصرفية في مجلس الشيوخ الأميركي السيناتور الديموقراطي تيم جونسون والجمهوري ريتشارد شيلبي أن "اللجنة ستتبنى يوم الخميس المقبل مشروع قانون يفرض عقوبات جديدة على إيران بسبب برنامجها النووي".

ورأى جونسون أن "تحدي إيران المجتمع الدولي حيال واجباتها الدولية ورفضها توضيح برنامجها النووي يشيران إلى ضرورة زيادة عزلها وعزل المسؤولين في السلطة فيها".

بدوره، أوضح شيلبي أن "مشروع القانون يوجه إشارة واضحة بإجراءات قوية كي تتخلى إيران عن برنامجها النووي العسكري وعن طموحها نشر الرعب على مستوى دولي"، مؤكدا أنه "سيزيد العقوبات الاقتصادية والسياسية على الأشخاص والشركات التي تمارس التجارة مع إيران أو التي يشتبه في أنها تساعدها في التقدم ببرنامجها النووي".

,أعلنت إيران

أعلنت إيران انها تجري مفاوضات مع جهات لم تسمها لتوقيع عقود جديدة للنفط والغاز بقيمة 15 مليار دولار.

ونسبت وكالة "مهر" الإيرانية الى المدير العام لشركة نفط الجرف القاري محمود زيركجيان زادة، أنّ "الخطة الإنمائية الخامسة وضعت على جدول أعمالها استثمارات بقيمة 36 مليار دولار لصيانة وزيادة إنتاج النفط في منطقة الخليج".

وأضاف "بناء عليه فإن هناك محادثات جارية لإبرام عقود نفطية بقيمة 15 مليار دولار".

0 تعليقات:

إرسال تعليق

 
تصميم وتنفيذ الراصد للطباعة والنشر