الراصد القديم

2012/02/27

هناء عيّاش التي قتلتها سيارة هيثم محمود قماطي هي قريبة سليم عياش أحد المتهمين في اغتيال الرئيس رفيق الحريري

في معلومات خاصة أنه، وعلى صعيد حادث السير الذي وقع الأحد 26 شباط 2012 في منطقة الجية بين سيارة هيثم قماطي نجل المسؤول في "حزب الله" محمود قماطي، وكان هيثم بداخلها برفقة سائقه، وبين سيارة BMW بيضاء رقمها 134383/ج كانت معطلة على جانب الطريق، " أن الضحية هناء عيّاش، والتي سقطت في الحادث مع الميكانيكي غسان العلايلي، هي قريبة أحد المتهمين الأربعة في جريمة اغتيال الرئيس الشهيد رفيق الحريري المسؤول في "حزب الله" سليم عيّاش، ما طرح أكثر من علامة استفهام حول ما إذا كان الحادث مجرد حادث سير أم أكثر من ذلك.

وهنا لا بدّ من سؤال بسيط عن أخلاقيات مسؤولي "حزب الله"، وخصوصا إذا كان ما حصل مجرد حادث سير، فكيف يأتي عناصر الحزب وينقلون نجل قماطي وسائقه الى مستشفى الرسول الأعظم ويتركون وراءهم جثتين ولا يلتفتون إليهما؟

والأهم هو هل سيسلّم "حزب الله" سائق هيثم قماطي الى القضاء اللبناني بعدما تسبب بمقتل شخصين وتنفيذ الآليات القانونية بخصوصه أم أن "حصانة المقاومة" المزعومة تجعل السائق خارج أي إطار من المساءلة والملاحقة القانونية.

وسؤال أخير: هل السلاح الذي كان في سيارة هيثم قماطي مرخص قانونا؟ أم يحق لنجل الحاج محمود قماطي حمل أسلحة في بيروت بذريعة "المقاومة"؟

0 تعليقات:

إرسال تعليق

 
تصميم وتنفيذ الراصد للطباعة والنشر