الراصد القديم

2012/03/14

لا حل أمام الأسد في نظر قطر

دعا رئيس وزراء قطر اطياف المعارضة السورية لترك خلافاتها جانبا، معلنا ان موقفا عربيا و دوليا تجاه الازمة السورية بصدد التشكل الان حول الموقف القطري والسعودي.

وقال الشيخ حمد بن جاسم بن جبر ال ثاني مساء الثلاثاء ان "الاعتراف بالمجلس الوطني السوري قد تم في مؤتمر تونس، وكل ما نتمناه الان من باقي اطراف المعارضة ان يلتقوا وان يتركوا خلافاتهم جانبا و ان يركزوا على كيفية مساعدة اخوانهم في الداخل".

وجدد رئيس وزراء قطر الذي كان يتحدث في مؤتمر صحفي عقده مع ضيفه بويكو بوريسوف رئيس وزراء جمهورية بلغاريا، دعوة النظام السوري الى "ان يوقف القتل حتى يمكن الحديث عن حل".

و قال ان "الموقف العربي و الدولي يتشكل الان حول الموقف القطري والسعودي" من الازمة السورية، معتبرا ذلك "مصلحة عربية تحتم على الجميع ان يتفقوا".

و اضاف الشيخ حمد بن جاسم بن جبر ال ثاني ان "هناك دولا عربية كثيرة تؤيد هذا الموقف بدرجات متفاوتة". كما عبر عن اعتقاده بان "الشارع العربي بالكامل يؤيد هذا الموقف لانه ينبع من عملية انسانية".

وجدد المسؤول القطري انتقاده بشدة لممارسات النظام السوري. وقال ان "ما يجري الان لا يمكن السكوت عنه او غفرانه لانه تعدى كل حدود و ضمير اي انسان لا يتحمل ما حصل".

وكان امين عام الجامعة العربي قد طالب في وقت سابق اليوم الثلاثاء بـ"تحقيق دولي" في الجرائم ضد المدنيين السوريين خصوصا في حمص وادلب حيث قالت مصادر في المعارضة .

وعثر الاحد على جثث حوالى خمسين امرأة وطفلا في مدينة حمص مقتولين ذبحا او طعنا وقد تم التمثيل بجثثهم، واتهمت المعارضة قوات النظام بارتكاب "المجزرة"، فيما اتهمت السلطات "مجموعات ارهابية مسلحة" بالجريمة.

واسفر قمع القوات السورية للتظاهرات المناهضة لنظام الرئيس السوري بشار الاسد، منذ اندلاعها قبل نحو عام، عن مقتل قرابة 8500 شخص، بحسب المرصد السوري لحقوق الانسان.

وقال حمد بن جاسم بن جبر ال ثاني في المؤتمر الصحفي ان "الوقت قصير لاتخاذ الجانب السوري قرارا بما يلزم ان يعمله، وهو معروف، ومن الاولويات ان يوقف القتل، حتى يمكن الحديث عن حل".

كما عبر عن امله "بان ينحاز الموقفان الروسي والصيني للشعب السوري في مجلس الامن".

واستطرد قائلا "و اذا لم يكن هناك افق للتفاهم مباشرة عن طريق الجامعة العربية او مجلس الامن فان هناك دولا عليها مسؤوليات ومن ضمنها دولا عربية او بعض الدول العربية التي يجب ان تقوم بما يلزم لوقف العنف".

وحول سؤال لوكالة فرانس برس ان كان يقصد بذلك اللجوء الى الحل العسكري، قال المسؤول القطري "لم اقل ذلك.. و نتمنى ان يتم حل الموضوع بالعقل والحكمة وان تتخذ الحكومة السورية قرارا شجاعا".

و من جانبه دعا رئيس وزراء جمهورية بلغاريا الحكومة السورية الى "اتخاذ موقف عاقل". و قال "نحن ندعم الخطة العربية بالكامل (...) ونعمل مع المعارضة السورية".

ووصل بويكو بوريسوف رئيس وزراء جمهورية بلغاريا عصر الثلاثاء الى الدوحة في زيارة تستغرق عدة أيام.

وقال رئيس الوزراء القطري في المؤتمر الصحفي المشترك مع نظيره البلغاري "اتفقنا على ثلاثة مجالات نحن مستعدون للاستثمار فيها وهي السياحة وخدمات البنية التحتية ومجال الزراعة".

ومن المتوقع ايضا ان "يناقش الخبراء الجدوى الاقتصادية لمشاريع تسييل الغاز في الموانئ البلغارية" بحسب رئيس الوزراء البلغاري.

0 تعليقات:

إرسال تعليق

 
تصميم وتنفيذ الراصد للطباعة والنشر